الاقتصاد

مبادئ الاقتصاد الجزئي

عنوان البحث

سوق عناصر الانتاج

العمل وتحديد الأجور

(1-1)  مقدمة

سوف نتعرض  في هذا البحث لأسواق عناصر الانتاج : العمل ورأس المال والأرض  ومحددات الطلب والعرض منها إذا قيماً توجد أسعار للسلع والخدمات النهائية فإن لعناصر الانتاج ” أسعاراً ” شمل بأجر العامل وعائد رأس المال وريع الأرض  وسوف نحاول في هذا البحث توضيح بحيث كيف أن أسعار تلك العناصر تتحد بتضافر عوامل العرض والطلب وعلى سوق العمل ومحددات الأجور ومحددات رأس المال والريع بالإضافة إلى الأرباح وتنبع أهمية دراسة أسواق عناصر الانتاج من التصاقها بقضية التوزيع .إذا طالما أن عناصر الإنتاج يملكها أفراد المجتمع فإن العوائد على تلك العناصر تمثل ما تحصل عليه فئات المجتمع المختلفة من الانتاج ، وتثير قضية التوزيع تلك جدلاً واسعاً بين الاقتصاديين سواء بين الاقتصاديين الرأسماليين أو بين المدرسة الاقتصادية الرأسمالية من جهة والمدرسة الاقتصادية الاشتراكية من جهة أخرى.

(1-2) : محددات الطلب على العمل

من الصعب الحديث عن العمل بشكل مجرد . إذ هناك فروقات بين الأنواع المختلفة للعمل ، فهناك عمل المهندس ، وعمل الطبيب ، وعلم الأستاذ ، وعمل الكهربائي ، وعمل الميكانيكي ، والعامل الماهر ، والعامل غير الماهر وغير ذلك . والعمل من وجهة نظر الاقتصاد لا يقتصر على القيام بمجهود بدني بل يشمل العمل البدني والذهني اللازم للإنتاج . لذلك فإن خدمات الطبيب والمهندس والمدير والعمل الفني والعامل غير الفني وغيرها تدخل في إطار تحديد الاقتصادي لمفهوم العمل.

وقد عرفنا عند التعرض للطلب على السلعة في الفصول الماضية أن الكمية المطلوبة من السلعة أو الخدمة تعتمد على سعر السلعة أو الخدمة ، ويمكن أن يقال الشئ نفسه بالنسبة لطلب المنشأة على العمل إذ إن كمية العمل التي تطلبها المنشأة تعتمد على ” سعر ” العمل أو أجره . ولكن هناك فرقاً أساسياً بين طلب المستهلك على السلعة وطلب المنشأة على خدمات العمل . إن المنشأة تطلب العمل ليس لذاته ، ولكون لأن خدمات العمل تلزم لإنتاج السلعة أو الخدمة التي تقدمها المنشأة ، أي أن المنشأة تطلب العمل لأنه يساعد على الإنتاج . فنقول في هذه الحالة : إن الطلب على العمل هو طلب مشتق derived demand من الطلب على السلع والخدمات بمعنى أنه كان هناك طلب على إحدى السلع كلما أدى ذلك إلى زيادة الطلب على العمل اللازم لإنتاج تلك السلعة . وطالما أن العمل يسهم في زيادة الإنتاج فإن الطلب عليه سيزداد . ولكن ما هي حدود الطلب على العمل؟

(1-3) الأجور

تعريف

الأجر هو ثمن العمل ، أي المقدار من النقود االذي يدفعه صاحب العمل إلى العامل نظير خدمات يؤديها هذه الأخير ، وهي بالنسبة للعامل تمثل الدخل الذي يحصل عليها في مقابل ما يبذله من مجهود في فترة معينة لحساب صاحب العمل .

والعمل في المعنى الاقتصادي يشمل جميع المجهودات الإنسانية التي تبذل لخلق المنافع أو زيادتها ؛ سواء أكانت هذه المجهودات عقلية أم ذهنية.

والعمل كنعصر من عناصر الإنتاج يتميز عن العناصر الأخرى بميزة أساسية وهي أن له دور مزدوج يتمثل في كونه عنصراً إنتاجياً يسهم في العمليات الإنتاجية إلى جانب كونه مستهلكاً.

العمال المستقلون والغير مستقلين:

العامل في المعنى الاقتصادي إما أن يعمل لحسابه الخاص وفي هذه الحالة يسمى العمال الذين من هذا النوع بالعمال المستقلين ، وهم أولئك الذين لا يخضعون في علاقاتهم لرب عمل ويتصلون بالمستهلك مباشرة. أما الذين يبيعون خدماتهم نظير أجر يتسلمونه من أرباب الأعمال فيطلق عليهم العمال غير المستقلين . وأهم ما يميز العمال المستقلين عن غير المستقلين هو أن دخول الطائفة الأولى في أغلب الأحوال معرضة لتقلبات كبيرة ، بينما تتميز دخول الطائفة الثانية بثبات نسبي . والسبب في ذلك أن العمال المستقلين يبيعون ناتجهم إلى المستهلكين مباشرة ومن ثم فهم معرضون لتقلبات في الدخل نتيجة لتغير أثمان منتجاتهم ، بينما العمال غير المستقلين يبيعون خدماتهم إلى أرباب الاعمال لقاء أجر ثابت متعاق

 

(Visited 10 times, 1 visits today)